" روتو "
 
مشروع فني يعتمد على تقنية "الروتوسكوب" ( Rotoscoping )*، لتوليد مجموعة من الأفلام القصيرة المستوحاة من فيلم "الإختيار" كمرجع بصري. *
http://en.wikipedia.org/wiki/Rotoscoping
 

نظراً لما يطرأ على الساحة الفنية المعاصرة من تزايد في عدد الفنانين المهتمين بالصورة كوسيط يحتمل التجريب وإعادة التشكيل، زادت الحاجة إلى خلق مساحات إبداعية تفاعلية، يعزى لها طرح أساليب بديلة لتناول الصورة من زوايا فكرية أكثر تنوعاً؛ وذلك من خلال إقامة ورش عمل ولقاءات فنية بين الفنانين المنشغلين بهذا المجال، في محاولة لاكتشاف مداخل فنية جديدة، تضيف للعمل الفني أبعاداً غير تقليدية.

ومن هنا جاءت فكرة المشروع، ليشمل ورش عمل، وحلقات حوار مشتركة في مجالات الفنون البصرية والسمعية وفنون الأداء، لإنتاج أفلام قصيرة تعتمد في تكوينها على مدلولات الصورة بشكل أساسي، دون إغفال علاقتها بالمحددات السمعية والأدائية المرتبطة بإطار كل عمل.

تم طرح فكرة المشروع الأولية بمبادرة من قاعة "ممر 35"،" وهي إحدى الحيزات الفنية والثقافية التي تعني بدعم المحاولات الفنية الأولى لشباب الفنانين المصريين، وتسليط المزيد من الضوء على الساحة الفنية المعاصرة" ، كإمتداد لما قامت به القاعة من ورش عمل في مجال "فن الفيديو"، والتي كان نتاجها مجموعة من الأفلام القصيرة من إخراج المشاركين، تم عرضها الأول خلال شهري أبريل ونوفمبر 2007.
 
فكرة المشروع: -
 

ترتكز فكرة المشروع على استخدام تقنية "الروتوسكوب"، وهي أحدى التقنيات الفنية المتداولة لصنع أفلام التحريك، يستخدم فيها صانع الفيلم مشاهد مصورة مسبقاً، كأساس لتوليد صور رسومية مبنية على إطارات المشاهد الأصلية، كل إطار على حدا. حيث سيستخدم الفنانون المشاركون في المشروع هذه التقنية في بناء مشاهد لأفلام قصيرة من تصورهم، تستوحي مفرداتها البصرية من مشاهد أحد الأفلام السينمائيةالمصرية ، والفيلم المرجح إختياره هو فيلم "الأختيار" للمخرج يوسف شاهين، والذي تم انتاجه عام 1970، في فترة تميزت فيها أعماله باهتمام متعمق بالصورة كمحدد أساسي، مما أتاح الفرصة أمام الكثير من المخرجين في ذلك الوقت لخوض تجارب فنية أكثر تحرراً من قيود التقاليد الكلاسيكية لصنع الأفلام.

 

خطوات المشروع :

 

بدأ العمل بالمشروع 18/10/2008 بمجموعة من الجلسات التحضيرية واللقاءات الحوارية بشباب الفنانين أدارها منظمو المشروع أحمد فولة ونجلاء سمير .

17/11/2008 تم إطلاق دعوة مفتوحة للفنانين المعنيين بالصورة لتقديم مقترحات لمشاريع يتم تطويرها وإنتاجها من خلال ورش العمل بالمشروع .

تقدم للمشاركة عشرون فنان، وقع الإختيارعلى إثنى عشر مشروع من قبل لجنة ضمت الفنانين القائمين على إدارة الورش الفنية، وهم الفنان/شريف العظمة، والفنانة/شيرين الأنصارى، والفنان/محمود رفعت، بالإضافة لمنظمى المشروع ، وذلك فى 29/11/2008 .

إمتدت فاعليات ورش العمل من 13/12/2008 وحتى11/3/2009 . وأنتج المشروع أحدى عشر فيلماً .

شارك فى إدارة الورش وإنتاج الأفلام الفنان/إسلام كمال والفنان/ مجدى مصطفى .
 
المشاريع التى تم إنتاجها من خلال الورشة :
 
مدة الفيلم
(دقيقة)
اسم الفنان اسم الفيلم م
3:13 أحمد صبري العوامة 1
2:37 أحمد محسن كرسي الاعتراف 2
1:48 شيرين البارودي ع الغدا 3
1:30 شيرين لطفي منطقة غريبة 4
1:43 عمرو ثابت الرصيف 5
1:15 عمرو قناوي طنين 6
1:26 محمد عبد الكريم منتج مثير 7
1:51 منة مصطفى تلك هي ميتتي الأولى 8
1:15 نفين فرغلي بزيادة 9
9:47 نينا الجبالي اضطراب 10
1:19 هند نوار 181 / 179 11
 

نتوجه بالشكر لكل من ساهم بمساعدتنا في تحقيق هذا العمل، ونخص بالذكر

أحمد نبيل، أمينة أبودومة، إسلام العزازي، حسام هلالي، داليا فرج، داليا مصطفى، ريم الإبياري، سارة هاني، علاء شقوير، ماريان خوري، محسن شعلان، محمد الجوهري، محمود رفعت، هبة مصطفى